السياحة في ليون : اجمل الاماكن السياحية في ليون فرنسا

السياحة في ليون الفرنسية الساحرة التي تشرب من يدين عذبتين، هما نهر السين ونهر الروم، ثالث أكبر مدن فرنسا من حيث كثافة السكان، بعد العاصمة باريس ومدينة مارسيليا، ليصل تعداد ساكنيها إلى مليونين ونصف تقريبا. تبلغ مساحة المدينة 3306 كيلومتر مربع، وتقع جنوب شرقي الدولة الفرنسية، لتمثل عاصمة منطقة رون ألب وإقليم (الرون) الفرنسي.

تتوسط مدينة ليون المسافة بين العاصمة باريس و مدينة مارسيليا، كما تبعد ليون عن باريس بحوالي 470 كم. وتعتبر زيارة أماكن السياحة في ليون ذات النهرين من التجارب التي لا تنسى، بكل ما يميز تلك المدينة من مناظر طبيعية خلابة، ومعالم تاريخية وثقافية ودينية.

تشكل مدينة ليون بموقعها بين نهرين شبه جزيرة، يحدها من جهة الغرب تلة مرتفعة تضم بعض معالم الدينية، ومن الشرق تلة أخرى تشتهر بورش الحرير الكثيرة التي توجد بها. وتشتهر ليون الفرنسية بإقامة احتفالات الأنوار يوم 8 سبتمبر من كل عام، والتي تستمر لمدة أربعة ايام متتالية، حيث يتم خلالها إشعال الشموع من قبل جميع سكان المدينة، ووضعها على حواف النوافذ والشرفات لتضاء عن طريقها شوارع ليون في مشهد رومانسي بديع.

أحدث عروض الفنادق في ليون
( 4 أيام – 3 ليالي )

Booking.com

اجمل اماكن السياحة في ليون

متحف الفنون الجميلة Musée des Beaux Arts

أحد أهم أماكن السياحة في ليون حيث يعتبر إرث ثقافي هام للمدينة، كما يعد ثاني أهم متحف في فرنسا بعد اللوفر. يقع في قصر أسس بالقرن السادس عشر، عائد للقديس بيير.

يشغل المتحف واحدة من أكبر مجموعات الأعمال الفنية في أوروبا، والتي تتضمن تحف ولوحات ومنحوتات وأعمال زينة عائدة لمصر القديمة.

كما يضم مجموعة من اللوحات الانطباعية العائدة للقرن التاسع عشر، وأعمال فنية حديثة.

لا تنس التوحه إلى مقهى المتحف، والذي يحظى بجو ممتع ومسلي.

متحف الفنون الجميلة Musée des Beaux Arts

إقرأ أيضاً : السياحة في نيس

المدينة القديمة Old Town

المدينة القديمة أحد أبرز الأماكن السياحية في ليون حيث؛ تسمح لك بالتعرف على تاريخ المدينة عن قرب. حي سانت جين من أبرز معالمها، يضم مجموعة من الممرات الحجرية والأفنية الصغيرة مجرد التنزه به يمنحك الكثير من المتعة.

هناك أيضا طريق بيف، وقصر سانت جين الجديد والذي يتمتع كلا منهما بمنظر بانورامي. كما يقع بالقرب منهم عدد من المطاعم التقليدية، وأثناء تجولك تجد مجموعة من المقاهي، والمتاجر الصغيرة.

يحوي هذا الجزء القديم من المدينة أيضا فندق جادان؛ نزل قديم أسس بالقرن الخامس عشر، ويشعله اليوم متحفان؛ متحف التاريخ، ومتحف الدمى.

المدينة القديمة Old Town

متحف الآثار Museum of Archaeology

أسست ليون على مدينة رومانية قديمة تدعى وغدونوم، والتي أنشات عام ثلاثة وأربعين قبل الميلاد.  كانت تلك المدينة القديمة عاصمة جالو، ويعرض متحف الآثار اليوم مجموعة من القطع الأثرية الخاصة بها.

والتي تشمل؛ مزهريات، وأعمال فسيفساء، وتماثيل، وعملات معدنية، وأضرحة، وأعمال خزفية. منحوتة هرقل الأثرية من أكثر هذه الأعمال جذبا للاهتمام، بجانب لوحة فسيفساء خاصة بإله المحيطات؛ تصل مساحتها إلى مائة متر مربع.

يمتد المتحف أيضا لموقع أثري قريب يبعد ثلاثمائة متر، ويضم أقدم أثر بفرنسا؛ مسرحين رومانيين.

يعود المسرح الكبير لعام خمسة عشر قبل الميلاد، يجعله كل ذلك واحد من أفضل أماكن السياحة في ليون.

متحف الآثار Museum of Archaeology

مطاعم ذواقة Gourmet Restaurants

إذا كنت تنوي السفر إلى ليون يجب؛ أن تخصص جزء من نفقاتك لتذوق أطباق تلك المنطقة الشهية التي، لن تتناول مثلها بأي مكان آخر.
كونيليس أكثر أطباقها تميزا؛ نوع من الزلابية يصنع من السمك، مع صوص الكريمة الغني.

ليوني الفلين؛ من أفضل مطاعم ليون عبارة عن سلسة تجدها بجميع أرجاء المدينة، ويتميز بكونه بسيط ومحبب لدى الجميع.

مقهى جراند ليونيز أيضا وجهة تستحق الزيارة، ويقدم مجموعة من الأطباق التقليدية داخل ساحة طعام تتمتع بالرقي والفخامة.

مطاعم ذواقة Gourmet Restaurants

تل كروا روس Colline de la Croix-Rousse

أسس على تل كروا روس حي تاريخي كان؛ مركز هام للحياكة في أوائل القرن التاسع عشر. بسبب تأسيسه على منحدرات التلة، تحظى شوارعة وممراته بإنحنائات تضفى عليه جو ممتع ورائع.

أروقة الحي المغطاه المستخدمة من قبل عمال الخرير لنقل بضائعهم، من أكثر أماكنه لفتا للأنظار.

طوال فترة تجولك بتلك التلة تجد؛ العديد من مظاهر العمارة القديمة، والأروقة الضيقة التي تشعرك وكأنك بحقبة زمنية أخرى ما يجعله من أفضل أماكن السياحة في ليون.

تل كروا روس Colline de la Croix-Rousse

مقاطعة بريسكويل Presqu’ile District

تقع مقاطعة بريسكويل ضمن أجمل أماكن السياحة في ليون فهي؛ أشبه بجزيرة صغيرة تقع وسط النهر. تتمتع بعدد من مظاهر العمارة الساحرة والميادين الأثرية.

ساحة ستيره وجهة تستحق الزيارة بسبب؛ نافورة إف إية بارتولدي الخلابة التي تتربع وسطها. تقع قاعة المدينة شرق تلك الساحة، وأعيد ترميمها على الطراز الباروقي بعد تعرضها لحريق.

قصر البورصة والتجارة وجهة أخرى مميزة تقع بهذا الحي، بالإضافة إلى ميدان بيلكور؛ واحد من أفضل ميادين ليون.

مقاطعة بريسكويل Presqu’ile District

كنيسة نوتر دام دي فورفيري Basilique Notre-Dame de Fourviere

أحد الأبنية الساحرة التي لا تفوت عند السفر إلى ليون تتميز بموقع ساحر فوق تلة فورفيري، وترتفع مائة وثلاثة متر عن نهر ساون، ويمكن بلوغها عن طريق سكة الحديد الممتدة عبر التلة.

أسست الكنيسة بعد الحرب الفرنسية البروسية حيث؛ أسسها سكان المنطقة كملآذ لهم بعدما تدمر كل شيء بسبب الحرب. يمزج تصميم الكنيسة بين؛ الطراز القوطي والبيزنطي، مع تصميم داخلي ساحر خاطف للانفاس.

بعد أخذ جولة وسط تصميم الكنيسة الداخلي المليء بالأعمال الفنية المتنوعة، بإمكانك تسلق درجات البرج لمشاهدة منظر رائع للمدينة والمناطق المحيطة بها.

كنيسة نوتر دام دي فورفيري Basilique Notre-Dame de Fourviere

كاتدرائية سانت جون Cathedral of Saint-John

واحدة من الأماكن السياحية في ليون التي تحظى بإعجاب الكثيرين، أسست في القرن الثاني عشر، ويمزج تصميمها بين طراز الرومانسيك والقوطي.

الساعة الضخمة من أكثر ملامح الكنيسة المفلتة للنظر، والتي صنعت بواسطة نيكولاس ليبيوس عام 1598.

كاتدرائية سانت جون Cathedral of Saint-John

آبي سان مارتين دي إيناي Abbaye Saint-Martin d’Ainay

آبي سان مارتين دي إيناي إحدى أفضل معالم السياحة في ليون بسبب؛ عمارتها وتصميمها المذهل كما أنها أقدم كنيسة في المدينة، أسست مكان معبد روماني قديم عائد للقرن الرابع.

تعد مثال رائع على طراز عمارة الرومانسيك، وتحوي أربعة أعمدة كلاسيكية بجانب جوقة الترتيل المزينة بأعمال الفسيفساء.

آبي سان مارتين دي إيناي Abbaye Saint-Martin d’Ainay

حديقة الرأس الذهبي Parc de la Tête d’Or

أحد الأماكن السياحية في ليون المناسبة للأطفال إذا كنت تسافر مع عائلتك، وسميت بهذا الاسم بسبب تمثال المسيح الذهبي الواقع بها، وتفيد الأسطورة بأن تم دفنه هناك من قبل الصليبيين.

تقع حديقة الرأس الذهبي في مركز المدينة، عند الضفة الشمالية لنهر رون. تحوي حديقة حيوان، وحديقة نباتية، وحديقة ورود، وبحيرة

حيث يمكن للعائلات الابحار بالقوارب والتنزه وسط تلك المساحات الطبيعية الخلابة.

حديقة الرأس الذهبي Parc de la Tête d’Or

متحف المطبعة Museum of the Printing Press

كانت الطباعة بمثابة تكنولوجيا فريدة من نوعها وقت ظهورها، وساهمت في حدوث نقلة نوعية بالعالم كله. كانت المدينة مركزا هام لطباعة الكتب خلال القرني الخامس والسادس عشر، نظرا لذلك يقع المتحف ضمن أهم معالم السياحة في ليون.

يوفر عدد من المعارض التي توضح طريقة الطباعة حين ذاك، وكيفية تأثير الكتب المطبوعة على الثقافة والتاريخ.

متحف المطبعة Museum of the Printing Press

نافورة بارتولدي

في سبتمبر سنة 1892م تم تشييد ذلك النصب التذكاري البديع، على يد فريديريك أوغست، لتتزين به ساحة تيرو بالمدينة الفرنسية ليون. وتعتبر نافورة بارتولدي من التماثيل المميزة والجميلة، يصل وزنها لحوالي 360 طن، وقد استعمل في أعمال نحتها الرصاص بما يعادل حوالي 21 طنا من وزنها.

طول النافورة 4,85 م، وعرضها 15م.

نافورة بارتولدي

مقالات قد تهمك ايضاً في ليون :

افضل فنادق ليون المجربة و الموصي بها 2020